البطريرك مار ميخائيل الكبير

أضف رد جديد
صورة العضو الشخصية
أبو يونان
إدارة الموقع
إدارة الموقع
مشاركات: 781
اشترك في: الجمعة إبريل 16, 2010 11:01 pm
مكان: فيينا - النمسا
اتصال:

البطريرك مار ميخائيل الكبير

مشاركة بواسطة أبو يونان » السبت نوفمبر 06, 2021 5:57 pm

البطريرك مار ميخائيل الكبير

7 تشرين الثاني تذكار نياحة البطريرك العظيم مار ميخائيل الكبير

5C99882A-688F-4B9C-9253-1822A3980206.jpeg
ولد في مدينة ملاطية الواقعة على الضفة اليمنى لنهر الفرات وكانت واحدة من أمهات المراكز السريانية , وُلِدَ في عام 1126 من عائلة يسميها ابن العبري آل قنداسي وكان أبوه كاهناً معروفاً باسم القس إيليا آل قنداسي , وكان عمه أثناسيوس زكا مطراناً لمدينة زربة أو أنازربة وكانت مدينة في قيليقية واقعة على نهر جيحان .

انتسب ميخائيل إلى دير مار برصوم الشهير الذي صار كرسياً بطريركياً منذ القرن الحادي عشر وحتى الثالث عشر حيث انتقل الكرسي إلى دير الزعفران , وفي دير مار برصوم وبعد أن تخرج في مدرسته رُسِمَ كاهناً هناك ثم أُقيم رئيساً للدير لمدة عشر سنوات وفي سنة 1165 عرض عليه البطريرك أثناسيوس الثامن مطرانية آمد فرفض الربان ميخائيل هذا العرض , وبقي مستمراً في خدمته رئيساً للدير حتى سنة 1166 , حيث توفي البطريرك فاجتمع المطارنة في دير فسقين الواقعة على ضفة الفرات في مكان غير بعيد عن مدينة ملاطية , وبعد مشاورات ومداولات لانتخاب بطريرك جديد قرّ رأيهم على الاقتراع لثلاثة أسماء وهم ((الربان غالب الشيخ , والربان سهدا من جبل الرها , والربان ميخائيل رئيس دير مار برصوم , وذلك بعد قداس عيد العنصرة وتلاوة صلوات الفرض , فكان الربان ميخائيل الفائز بينهم , ولكن حتى بعد إجماع الآراء على انتخابه بطريركاً للكرسي الرسولي الأنطاكي , أبى الربان ميخائيل قبول هذا المنصب الخطير نظراً للظروف الصعبة والمشاكل المعقدة السائدة في الكنيسة يومئذ , وعندما رضى اشترط على المطارنة أن يعاهدوه على التقيد بقوانين البيعة فلم يطاوعه جميع الأساقفة بل عارضه بعضهم فنهض مار ديونوسيوس يعقوب أبن الصليبي مطران آمد 1172+ وأحد شُرّاح العهدين القديم والجديد المشهورين وألقى خطبة أثرت كثيراً في المطارنة جاء فيها :

إننا منذ سنين طويلة نحن وآباؤنا ذوو الذكر الطيب نشعر بنخس الضمير الذي يمزقنا , لأننا لا نسير بموجب القوانين المجمعية التي سنّت لاستئصال الضلال وسوء الاستعمال وإصلاح شؤون الطائفة , والآن بعد ان حرّك الله خيرة من اختير راعياً علينا ليعيد رونق القوانين الأبوية فهل يسوغ لنا أن نقاوم إرادته, الحق أقول لكم كل من لا يطاوع فهو ابليس .

فرضي الأساقفة بمعاهدة البطريرك على التقيد بقوانين الكنيسة واحتفلوا بتنصيبه عام 1166 في حفلة كنسية نادرة, وذكر البطريرك مار ميخائيل أن (28) مطراناً حضروا رسامته, ويقول ابن العبري أن عددهم كان (33) مطراناً . بعد تنصيبه أرسل مار ميخائيل صورة إيمانه إلى أخيه في المعتقد الأرثوذكسي البطريرك الأسكندري طالباً منه يمين الشركة بحسب العادة الجارية بين الكرسيين الأنطاكي والاسكندري , ثم توجه إلى دير مار حننيا وهو دير الزعفران الذي اتخذه مقراً للكرسي الرسولي الأنطاكي -((بقي كذلك حتى سنة 1933 حيث نُقل إلى مدينة حمص, وفي سنة 1959 نقل إلى بقرار مجمعي إلى مدينة دمشق وما زال))- وفي دير الزعفران سنَّ البطريرك مار ميخائيل (29) قانوناً, ثم قام بجولة رعوية في الأبرشيات السريانية في كلٍّ من سوريا وفلسطين, والتقى بطريرك أورشليم وبطريرك اللاتين الساكن في أنطاكية ومكث سنة في أنطاكية قبل أن يعود إلى دير مار برصوم حيث عقد مجمعاً سنة 1169.
وفي زياراته الرعوية الأخرى لكل من أنطاكية وأورشليم لقي احتراماً وإجلالاً من بطاركة الإسكندرية واللاتين والأرمن, ورفض الاتحاد مع البيزنطيين لأسباب سياسية, وبقي يخدم مدة 33 سنة بهمة عالية وإدارة حكيمة, حتى نقله الله إلى جوار أسلافه الأحبار العظام في دير مار برصوم في 7 تشرين الثاني 1199.
أما كتابات مار ميخائيل فهي كثيرة وغزيرة ومعظمها نثرية يقول ابن العبري في تاريخه الكنسي : أن مار ميخائيل ترك مصنفات عجيبة لكنيسة الله وله دور هام في موضوع الطقوس, فبعد عهد مار يعقوب الرهاوي 708+ جاء مار ميخائيل ينظم الطقوس.
كتاباته كثيرة لا يسعني الوقت في حصرها هنا .

يعتبر تاريخ البطريرك ميخائيل الكبير في طليعة مصنفات السريان في التاريخ الكنسي والمدني , لالتزامه جانب الحقيقة, ولاعتماده أشهر المؤرخين الكنسيين والمدنيين, وأمانته في الاقتباس والنقل عنهم, أمثال يوحنا الآسيوي ويعقوب الرهاوي وزكريا الفصيح وسوزمين وسقراط واوسابيوس والتملحري وسواهم.

لذا جاء كتابه حجة تاريخية قيّمة يرجع إليها المؤرخون الذين ينشدون الحقيقة.
يقع في ثلاثة أجزاء ترجم الى عدة لغات ومن ضمنها العربية بيد صاحب النيافة مار غريغوريوس صليبا شمعون أطال الرب بعمره.

نفعنا الرب الإله بصلواته وجعلها سوراً لنا

من يرغب بقراءة أعماله وكتاباته بإسهاب مراجعة هذه المصادر:

https://dss-syriacpatriarchate.org/%d8% ... %8a%d8%b1/
ليس لديك الصلاحية لمشاهدة المرفقات
صورة
صورة

صورة العضو الشخصية
سعاد نيسان
مشرف
مشرف
مشاركات: 12213
اشترك في: الأربعاء أكتوبر 27, 2010 5:08 pm

Re: البطريرك مار ميخائيل الكبير

مشاركة بواسطة سعاد نيسان » السبت نوفمبر 06, 2021 9:26 pm

نشكرك ابو يونان على سيرة القديسين التي تقدمها لنا
صلاتهم معنا
وربنا يقويك
أقتن الذهب بمقدار أما العلم فاكتسبه بلا حد لأن الذهب يكثر الآفات أما العلم فيورث الراحة و النعيم .

صورة العضو الشخصية
إسحق القس افرام
مدير الموقع
مدير الموقع
مشاركات: 37583
اشترك في: السبت إبريل 17, 2010 8:46 am
مكان: السويد

Re: البطريرك مار ميخائيل الكبير

مشاركة بواسطة إسحق القس افرام » الأحد نوفمبر 07, 2021 5:02 am

لتكن صلواته سوراً لنا جميعاً
وتودي ساكي :hiH: احون
:croes1: فَحَاشَا لِي أَنْ أَفْتَخِرَ إِلاَّ بِصَلِيبِ رَبِّنَا يَسُوعَ الْمَسِيحِ :croes1: صورة
صورة

صورة العضو الشخصية
أبو يونان
إدارة الموقع
إدارة الموقع
مشاركات: 781
اشترك في: الجمعة إبريل 16, 2010 11:01 pm
مكان: فيينا - النمسا
اتصال:

Re: البطريرك مار ميخائيل الكبير

مشاركة بواسطة أبو يونان » الأحد نوفمبر 07, 2021 6:29 am

شكراً لمروركم أحبائي وربنا يبارك حياتكم
صورة
صورة

أضف رد جديد

العودة إلى “سير ومعجزات القديسين”